"عندما كنت أجلس بين أصدقائي وأفراد عائلتي في أسعد أوقات النهار، كانت تراودني أفكار مزعجة وسلبية ومتطفلة وشريرة حتى. كانت أفكاراً منطقية ولكن خارج سياقها. مثلاً، تجدني جالسة في مكان هادئ في أعلى الجبال محاطة بالأشجار والطبيعة ولكن يكون عقلي مضطرباً وأفكاري مشوشة. كنت أفكر باستمرار بتفاصيل اليوم وأحلّلها وأتساءل ما كان بإمكاني أن أصحّح. كان هذا يستغرق طيلة الليل حتى تتحوّل أفكاري إلى هوس. كنت أعيد التفكير بالأمور وأشعر بأنني أفقد السيطرة وأفكّر بعد. وفي نهاية المطاف، كنت أشعر بسلطة أفكاري على جسدي. يبدأ قلبي بالخفق بسرعة وأشعر بالدوار وانقطاع النفس. كانت الأمور تبدو معظمة، فالضجيج كان أعلى والأشخاص كانوا يخيفونني أكثر. عندما كانت عائلتي تأتي لتتفقدني، كانت حالتي تسوء."